الأعشاب الآسيوية الطبية في صورتها الحضارية

الأعشاب الآسيوية الطبية في صورتها الحضارية

كلمة من الدكتور حسن يوسف ندا - أستشاري العلاج بالأعشاب الطبية والطب العام

يقول الرسول الكريم صلي الله عليه وسلم " لكل داء دواء ، فإذا أصيب دواء الداء برئ بإذن الله تعالي "ويقول الإمام الشافعي رحمه الله تعالي .. " إنما العلم علمان ، علم الدين
وعلم الدنيا ، فالعلم الذي للدين هو الفقه ، والعلم للذي للدنيا هو الطب "وفي رواية ثانية عنه ، قال : " لا أعلم بعد الحلال والحرام أنبل من الطب إلا أن أهل الكتاب قد غلبوناعليه " وفي رواية ثالثة عنه ، إنه كان يتلهف علي ما ضيع المسلمون من الطب ويقول " ضيعوا العلم ووكلوا إلي اليهود والنصاري"
وفي حديث " إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولدٍ صالح يدعو له ".. حديث شريف. أما العلم فهو نذر أوفي به لكل العالمين ، وأسأل الله أن ينفعنا وأياكم بما جاء فيه ، وكلي رجاء منكم بالدعاء لنا لعل الله أن يهون علينا مصائب الدنيا ويكفينا وأياكم مالا نحب أو نري ، وأسأل الله لنا ولكم الثبات والأجر. فأما الزبد فيذهب جفاء ، وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض
و إن الجهاد يطول فلا تتعجل الثمر.. فكلما عظمت الأهداف طال الطريق.. فلا تبرح الباب .. وأطلالسجود.. و أدم البكاء.. فإنكلا تطلب نيشاناً أو جائزة و إنما تطلب وجه صاحب العرش العظيم . . تطلب رب السماوات ..تطلب العزيز الذي لايرام ..و ذلك مطلب لايبلغه طالب إلا بعد أنيبتلى و يمتحن و يتحقق إخلاصه .. ويشهد الملائكة منزلته يرى الملأ الأعلى بينته ... ويقول ( أبن سينا ) الوهم نصف الداء ، و الاطمئنان نصف الدواء والصبر أول خطوات الشفاء.

drhassannada@yahoo.com

drhassan55@hotmail.com


أو علي التليفونات التالية في
ماليزيا

0060122677153

006 0127220062

وعلي نفس هذا الرقم توجد برامج التوصل ، مثل : الوتس أب .. أو الفيبر .. أو الشات أون ، وي شات ، وغيرها من طرق التواصل المجاني


علي التليفونات أرقام :


0060122677153

006 0127220062

تويتر obamadays@

الدكتور حسن يوسف ندا
أستشارى في الطب العام ، وأخصائي العلاج
بالطب البديل والأعشاب الطبية

موجودون حاليا بماليزيا – مدينة سرمبان - طوال الوقت

الخميس، 24 نوفمبر، 2011

كبسولات الجذر الذهبي المركبة ، تحقق معادلة الفحولة ، وزيادة الطاقة ، والقوة الجسمانية لكل من الرجل والمرأة


 
كبسولات الجذر الذهبي المركبة ، مكونة من أعشاب طبيعة ، وذات لون أزرق ، وتحتوي علي مجموعة فريدة تزيد عن 14 نوع من الأعشاب عالية القيمة العلاجية والدوائية الفاعلة.
ومنتج الجذر الذهبي قد أثبت فاعليته ، مما أدي إلي أنتشاره بسرعة كبيرة في أجزاء عدة من العالم ، ومنها فرنسا وبريطانيا  وأمريكا ، والمجر ، والسويد  وروسيا ، والعديد من بلدان العالم الأخري. وقد نال المنتج قدرا كبيرا من الأبحاث العلمية المكثفة ، والتي أثبتت أنه فعال بدرجة عالية جدا في رفع قدرات الرجل الصحية ، والجسمانية ، والجنسية كلها معا.

فهو يزيد من كتلة العضلات ، والأعضاء الحركية في الجسم ، ومنها العضو الذكري لدي الرجل ، فيعمل المنتج علي تضخيم العضو الذكري وتكبيره ، بشكل ملحوظ في فترة قصيرة من الوقت لا تزيد عن الأشهر الثلاثة ، منذ وقت أستخدام كبسولات الجذر الذهبي ، بأنتظام يوميا.
لذلك يحرص الرياضيين المتنافسين في الألومبيادات المختلفة حول العالم ، في تناول منتج الجذر الذهبي بأنتظام ، وهذا له الفضل في كسب الكثير من السباقات والألعاب الرياضية والذهنية المختلفة ، من رفع الأثقال وجري المسافات ، والسباحة ، وغيرها من الألعاب الهامة ، ودون اللجوء إلي المواد الأسترودية الممنوعة في مثل تلك المحافل الرياضية ، بل يستعيضون عنها بهذا المنتج ، الجذر الذهبي ، وهو مسموح بتناوله عالميا في أغراض المنافسات الذهنية والبدنية المختلفة.
 
 
أجتماع كل تلك الأعشاب في كبسولة واحدة بشكل مكثف ، يعطي لمنتج الجذر الذهبي المركب أهمية كبري في مجال تقوية الرجل ، ويزيد من قدراته علي التحمل للمهام الصعبة ، والضغوط العالية التي قد تحيط به كل يوم في الحياة العملية.
حيث يشحذ منتج الجذر الذهبي المركب ، من قدرات العقل علي الأستيعاب ، وسرعة المواجهة وأتخاذ القرار السليم عند كل موقف صعب. كما أنه يبعث علي النوم المريح ، بعد عناء يوم شاق في العمل ، ومواجهة ضغوط الحياة اليومية.

 
محتويات كبسولات الجذر الذهبي الفعالة ، والمقوية للجسم.
الجذر الذهبي السيبري ، جنسنج الرمان الجبلي ، عصا علي ، نبات اللويزا الروسي ، الجنسنج السيبيري ، نبات الشيذاندرا ، ميوريا بوما ، البلميط المنشاري ، نبات الدميانة ، بذور الجورانا ولحاء أشجار Chuchuhuasi من الغابات المطيرة بالأمازون ، ومستخلص الكانين الحار وبذور العنب ، ونبات Kwaopet  الشهير من تايلاند ، والذي يستخدم وحده أحيانا لرفع قدرات الرياضيين في مجال رياضة الملاكمة والركلات Tomoi التي تشتهر بها تايلند.

أجمالي أهمية تناول منتج الجذر الذهبي المركب.
1 – يزيد من طول وعرض وقطر العضو الذكري للرجل
2 – يجعل المعاشرة الجنسية بين الزوجين مبلغ سعادة لكلا منهما
3 – يزيد من معنويات الرجل ، والأعداد والأعتزاز بنفسه ، أمام شريكة الحياة
4 – يتغلب علي مشكلة سرعة القذف المبكر ، حيث يبطء الأحساس بالقذف مبكرا
5 – يزيد من قوة الأنتصاب لفترة طويلة من الوقت 
6 – يعيد الخصية إلي الحالة الصحية المثالية ، حيث ينظم عمل الهرمونات التي تفرزها الخصية ، وتنعكس علي الحالة الجنسية للرجل.
7 – الأعشاب المكونة لمحتوي الكبسولات ، آمنة 100 % ، لأنها جميعا أعشاب طبيعية ونقية وموثقة علميا ، وآمنة في تناولها لكل من المريض والسليم.
8 – المنتج خال تماما من أي مرادفات للفياجرا أو ما يماثلها من منتجات كيميائية.  
9 – المنتج أمن تماما ، وليس له أي مضاعفات جانبية تذكر  ولا يتعارض مع أي نوع من الأدوية أو العقاقير الأخري.
 
 
كيفية تناول كبسولات الجذر الذهبي:
تناول كبسولة واحدة ، مع بعض العصائر ، قبيل حدوث اللقاء الجنسي بنصف ساعة
في حالة الرغبة في تقوية الجسم عموما ، وتدعيم العضو الذكري بصفة خاصة ، تناول كبسولة واحدة بعد وجبة أفطار خفيفة في الصباح ، وحافظ علي تكرار ذلك بصورة يومية ، لمدة عشرة أيام ، وراحة أسبوع ، ثم معاودة تناول الكبسولات لمدة 10 أيام أخري ، وهكذا ، حتي تحصل علي الرغبة المنشودة من جراء تناول كبسولات الجذر الذهبي ، وتلك ربما تصل إلي غايتها بعد أنقضاء 3 أشهر من المداومة علي تناول الكبسولات.
 
مواصفات الكبسولات
الكبسولة بها 450 مليجرام من خلاصة المواد الفاعلة والعلبة بها 10 كبسولات
وتحفظ الكبسولات في مكان جاف ، وبارد ، ولا تعرض للحرارة ، وتكون في نكان أمن بعيد عن أيدي الأطفال والصغار.
 
السعر:
السعر خاص جدا ، 10 كبسولات ، بسعر 12 دولار أمريكي أو مايوازي 45 ريال للعلبة ، بالإضافة إلي سعر الشحن بالبريد الماليزي ، أو عن طريق DHL ، إلي أي جهة محددة من العالم. 
والصنف متوفر بأي كمية ، وفي هذه الحالة ، يكون له سعر خاص تبعا لعدد العبوات المشتراه  وكلما زاد العدد ، قل السعر نسبيا.


 
أتصلوا بنا علي الهاتف رقم 006-012 2677 153   في ماليزيا ، نحقق لكم كل طلباتكم بإذن الله.